الاستشارات الدعوية » عقبات في طريق الداعيات


18 - جمادى الآخرة - 1433 هـ:: 10 - مايو - 2012

ندعو غيرنا وفي أنفسنا شيئا من التقصير تجاه الله!


السائلة:الداعية لدينه م ا

الإستشارة:فاطمة سعود الكحيلي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
وبعد.. سوف أرسل لكم همي وأتمنى أن أجد لديكم حل لمشكلتي بشكل جدي فالموضوع جد خطير ويمس الدين وأنتم بإذن الله أهل للاستشارة والمشورة...
قضيتي هي: أنا متزوجة ولي ثمانية من الأولاد ثلاثة بنات وأربعة أولاد، أنا وزوجي نسعى للالتزام الصحيح وندعو إليه بكل وسائل الخير المتاحة لنا بل ولزوجي بارك الله فيه أعمالا دعوية جبارة وأنا لدي دروس ألقيها على الناس أسبوعيا وبالتحديد درس فقهي وبناتي في مدارس تحفيظ قرآن وحجابنا طيب بل مطابق للشريعة الإسلامية وحياتنا ولله الحمد والمنة لا نرضى بالمنكرات ولا المعاصي أبدا ( ولكن ) مشكلتي في سطور وهي نحن في أنفسنا من الداخل لسنا مع الله قلبا وقالبا بل ندعو غيرنا وفي أنفسنا شيئا من التقصير تجاه الله عز وجل أي نغضب ممكن نتكلم على الناس نتخاصم أنا وزوجي وخصامنا يمتد إلى أيام وفيها من الألفاظ ما الله به عليم والله المستعان لكن ما أن اتصل أحد بزوجي أو بي ونحن في أشد الخصام إلا وبادرنا بالكلام الطيب المعسول بل دعوناه إلى فعل الخير ونحن لسنا كذلك من الداخل (أتمنى كلامي فهمتموه) فدائما أشعر بأننا منافقين, مرت الأيام وانتقلنا إلى بلاد أخرى بسبب ظروف أعمال زوجي ولكن المصيبة تكمن في نقلنا  على حسب اعتقادي وأريد من سعادتكم إبداء رأيكم في كلامي هل هو صحيح أم لا؟ انتقلنا إلى مكان أشبه بدول الخارج مع أننا  انتقلنا إلى محافظة من محافظات الوسطى ولكن نعيش الآن في مجمع سكني (كمباوند) وهذا السكن ليس مهيئا لنا من وجهة نظري إطلاقا للأسباب الآتية:
1- الناس الموجودين كلهم أجانب والسعوديون الذين معهم أصبحوا مثلهم من الناحية الدينية.
2- المنكرات والمعاصي والتبرج حدّث ولا حرج.
3- الاعتقادات السيئة في الملتزمين ودعاة الخير لله بالخير عليها.
4- التهاون بشكل واضح في الدين وكمالياته منها (الألبسة الفاضحة في مسبح النساء، الغناء، الكشف، الاختلاط بينهم وبين بعضهم، وما إلى ذلك حدث ولا حرج والله المستعان)
من كلامي هذا أن المكان ليس مناسبا لنا إطلاقا ونحن كما ذكرت فينا من الخير ما الله به عليم ولكن ينقصنا الدفع القوي في ديننا والثبات عليه بقوة لكي ندعو غيرنا ولكن زوجي هداه الله يقول الدعوة واجبة ومهمة وعلينا أن ندعو والله يفرج علينا ولكن أنا أقول له  دائما نصلح أنفسنا من الداخل ثم ندعو على بصيرة، ما الفائدة من نصح الآخرين ونحن غير مستقيمين بل وأقرب للنفاق مع العلم أن زوجي له نشاطات دعوية في هذا المجمع قوية ولله الحمد وأيضا هو أمام وخطيب الجامع في هذا المجمع ولكن جدت لنا أمور مزعجة جدا في حياتنا الدينية ألا وهي:
- تهاون في الصلاة بشكل واضح لنا بالنسبة لحياتنا الأولية.
-عدم الذهاب لصلاة الفجر بشكل ملحوظ جدا (نسمع الأذان ولا نقوم تكاسلا والله المستعان)
- إن كنا خارجين إلى مشوار لنا خاص وأقيمت الصلاة في إحدى المساجد وبدؤوا يشرعون في الركعات قال زوجي أو اقترحت له أن نصلي في البيت فكثيرا ونحن لم نكن مثل ذلك في السابق.
- أبنائي صحيح هم في مدارس تحفيظ ولكن لا يحفظون من القرآن شيء إلا قصار السور والله المستعان.
- ابني الكبير هداه الله وأصلحه يبلغ من العمر 15 سنة متهاون جدا ومائل إلى الدنيا من طريق الإلكترونيات واللهو المباح ولكن يكثر منه بحيث طغى على الأمور الدينية فأصبح يرهقني جدا في هذه الأمور.
إجمالي ماذا تنصحوني هل تغير البيئة سبب في ذلك أم ماذا أشيروا علي جزاكم الله خيرا فأنا بأمس الحاجة إلى هذه الاستشارة.


الإجابة

الداعية الفاضلة والقديرة....حفظك الله تعالى وحفظ لك ،وأصلحك وأصلح بك.
و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أهنئك بنعمة الله عليك وعلى زوجك أن وفقكما ويسر لكما الدعوة إلى الله تعالى ،أسأله تعالى أن يُثبتكما وينصركما.
وأن يحفظ لكما ذريتكما ويجعلهما صالحين مصلحين.... اللهم آمين.
سألتِ أختي الفاضلة سؤالا وهو:
ماذا تنصحوني هل تغير البيئة سبب في ذلك أم ماذا أشيروا علي جزاكم الله خيرا فأنا بأمس الحاجة إلى هذه الاستشارة.
أول ما أشير عليك به هو ما أن تقرئين رسالتي إلا وتقومين تصلي ركعتين استغفار وتوبة من الله تعالى، والسبب بمشورتي لك بذلك أنَّ حاجتنا للتوبة والاستغفار لا تنقطع أبدا إلا بموتنا،وأنتِ ولله الحمد والمنة جعل الله تعالى لك واعظاً من نفسك فما أرسلت لطلب الاستشارة إلا لوجود قلق داخلي تجاه مستوى تدينك ودعوتك وحال زوجك وأبناءك.
أكثري من الدعاء لله تعالى أن يثبتك ويقوي إيمانك ويزيده ،إن رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو سيد الأولين والآخرين كان يُكثر من قول: يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ،يا مقلب القلوب صرف قلبي على طاعتك.
أختي الداعية الدعاة من الرجال والداعيات من النساء درجات:
1-منهم من هم على بصيرة في دعوتهم وهؤلاء سلكوا طريق الدعوة من بدايته وهم يعتقدون أنَّ التدين علم ثم قول وعمل قال تعالى: (والعصر إنَّ الإنسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر )ففهموا دينهم ،فهم في دعوتهم على علم بما يدعون إليه ،وفي تدينهم في ذات أنفسهم على علم وبصيرة بكيفية تربية النفس وحملها على الاستقامة مع تدرج إيماني يساعدهم على ثبات تدينهم ورسوخ قدمهم في التدين والدعوة إلى الله تعالى.
2-ومن الدعاة فريق  لديه علم قليل فيدعو ثم تكثر عليه الواجبات الدعوية فيحصل لديه اضطراب وخلل ،فيشعر بالنفاق بين حاله كداعية وحاله في تدينه.
أختي الداعية ديننا منهج كامل للحياة تستقيم فيه أمورنا وفق شريعة الله تعالى ،ففي هدي الرسول صلى الله عليه وسلم منهج تربية النفس على التدين والاستقامة، وفي هديه أيضا منهج الدعوة إلى الله تعالى وفي هديه منهج تربية الأولاد على الطاعة، والواجب علينا أن نتعلم هديه صلى الله عليه وسلم في كل أمور الحياة.
أختي الداعية الذي حصل معك وزوجك وأولادك هو خلل في تطبيق هديه صلى الله عليه وسلم،فالله تعالى أعلم فهمت من رسالتك أنك وزوجك لم توازنوا بين دعوة الآخرين وحاجتكما أنتما كدعاة للتربية على التدين والاستقامة.
باختصار أختي الفاضلة تحتاجوا لمزيد علم وبصيرة في موضوع كيف أتدَّين ؟ وكيف استمر على الاستقامة والثبات؟ وكيف استمر على الدعوة؟
أرشدك إلى رسالة علمية لعلها تفتح الطريق لك وهي بعنوان "تربية الرسول صلى الله عليه وسلم  لأصحابه " للقرشي موجودة في المكتبات ،بينَّ فيها المؤلف منهج الرسول صلى الله عليه وسلم في تربية أصحابه على العبادة واستقامة التدين والثبات عليه وعلى الدعوة ،احصلي عليه أختي الداعية فهو مفيد جدا.
رسالة علمية أخرى بعنوان " الضغوط النفسية في حياة الداعية "عوض بن مرضاح موجودة على الإنترنت يساعدك الكتاب على معرفة الحلول الشرعية لما تواجهينه من ضغوط، وهي تتحدث عما وصفتِ في رسالتك.
فأنت أختي الفاضلة تحتاجِ لحل المشكلة التي تعانين إلى تحديدها وهي بالضبط في ثلاثة أمور:
1-  مسألة تدينك واستقامتك الخاصة بك وحله تعلم منهج الرسول في تربية النفس على الاستقامة والثبات عليها.
2- مسألة الدعوة إلى الله على بصيرة وفي بيئة مليئة بالمنكرات،هل لديكم القدرة على الاستمرار في الدعوة في تلك البيئة مع بقاء تدينكم في ازدياد لا نقص؟ الجواب عندك.
3- مسألة كيفية تربية الأولاد فحفظ صور من القرآن ومدراس التحفيظ كل هذا خير لكن الغاية أن يكون أبناءك لديهم تدين معرفي صحيح يتبعه تدين سلوكي مستقيم، بمعنى فهم الدين بصورة أوسع وأرحب من قصرها على مظاهر معينة مع مراعاة المرحلة العمرية التي يمر بها أبناؤك.
أسأل الله العظيم الجليل أن ييسر أمرك ويشرح صدرك ويثبتك وزوجك وأولادك.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.



زيارات الإستشارة:7259 | استشارات المستشار: 126

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    ما هي عوامل الثبات على الالتزام؟
    أولويات الدعوة

    ما هي عوامل الثبات على الالتزام؟

    الشيخ.خالد بن عبدالله بن علي الخليوي 03 - جماد أول - 1423 هـ| 13 - يوليو - 2002
    الدعوة والتجديد

    دخلت قسم الشريعة ولم أطبقه!

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )3401

    وسائل دعوية

    ما أدري كيف أنصح هؤلاء الفتيات؟

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )5508




    استشارات محببة

    أحسّ أنّ حياتي سوف تكون أحسن بعد الطلاق !!
    الاستشارات الاجتماعية

    أحسّ أنّ حياتي سوف تكون أحسن بعد الطلاق !!

    السلام عليكم ورحمة الله أشكركم على الموقع الرائع والمفيد .....

    مالك فيصل الدندشي1724
    المزيد

    طفلي عمره سنتين ولم ينطق حتى الآن!
    الإستشارات التربوية

    طفلي عمره سنتين ولم ينطق حتى الآن!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. موضوع استشارتي يدور حول ابني...

    أروى درهم محمد الحداء 1726
    المزيد

    خوفي على الجنين هل من الممكن أن يؤذيه نقص فيتامين د ?
    الاستشارات الطبية

    خوفي على الجنين هل من الممكن أن يؤذيه نقص فيتامين د ?

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    أنا امرأة متزوجة وحامل، أعاني...

    د.عزة عبدالكريم حداد1726
    المزيد

    ماذا تقترحون عليّ كي أقنعه بالوظيفة وشراء الأغراض المنزليّة  ؟!
    الاستشارات الاجتماعية

    ماذا تقترحون عليّ كي أقنعه بالوظيفة وشراء الأغراض المنزليّة ؟!

    السلام عليكم ورحمة الله مضت سنتان بعد الزواج وأنا وزوجي لم...

    أ.سماح عادل الجريان1726
    المزيد

    خطيبي أبدى تعاطفه وشفقته على الشواذّ جنسيّا !
    الاستشارات الاجتماعية

    خطيبي أبدى تعاطفه وشفقته على الشواذّ جنسيّا !

    السلام عليكم ورحمة الله
    أنا امرأة عمري سبعة وعشرون عاما .
    تمّت...

    جود الشريف1726
    المزيد

    معاملته قاسية لأنّي أحبّه زيادة عن اللزوم!
    الاستشارات الاجتماعية

    معاملته قاسية لأنّي أحبّه زيادة عن اللزوم!

    السلام عليكم ورحمة الله عمري اثنتان وثلاثون سنة ، كنت مخطوبة...

    د.سميحة محمود غريب1726
    المزيد

    أنا مزاجيّة بشكل مبالغ فيه وملولة أيضا!
    الاستشارات النفسية

    أنا مزاجيّة بشكل مبالغ فيه وملولة أيضا!

    السلام عليكم ورحمة الله مشكلتي في نظري صعبة ، لكنّي أؤمن أنّ...

    أ.عبير محمد الهويشل1726
    المزيد

    مكرر سابقا
    الأسئلة الشرعية

    مكرر سابقا

    السلام عليكم،،،

    امراة تشتكي من زوجها فهو يضربها ضربا مبرحا...

    قسم.مركز الاستشارات1726
    المزيد

    هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
    الاستشارات الاجتماعية

    هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

    طالب عبدالكريم بن طالب1727
    المزيد

    أخي بعد وفاة والدي أصبح حزينا ومكتئبا!
    الإستشارات التربوية

    أخي بعد وفاة والدي أصبح حزينا ومكتئبا!

    السلام عليكم ..
    أنا وقّاص نصيف من المغرب عمري 27 سنة من عائلة...

    فاطمة بنت موسى العبدالله1727
    المزيد